سمعتي آخر أغنية ؟؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

سمعتي آخر أغنية ؟؟؟

مُساهمة من طرف فتاة فلسطينية في الخميس أبريل 02, 2009 3:56 pm

هل تعلمين ... إنه ليس سؤالا في مسابقة ثقافية أو لأثراء المعرفة العامة بل هو سؤال للأسى و الحسرة ، نعم أخيتي هل تعلمين أن الغناء كان سببا لزوال مجد المسلمين في الأندلس عندما كانت غاية الأماني هي سماع الأغاني … و هي تنخر في جسد الأمة جيلا تلو جيل .. فما أنت صانعة يا جيلنا ... نعم أخيتي أنتي جيلنا الآن .. لا تحقري نفسك وتقولي أنا واحدة فكيف أصبح جيل ..إن واحدة مع واحدة مع…. يصبحن جيلا …
فأرجو منك أخيتي أن تقرئي السطور التي تعبق بمحبتك بتمعن ولا تقولي هذا الكلام لن أستفيد منه ولو كرر علي ألف مرة….أرجو منك فقط أن تقرئي هذه النشرة حتى النهاية…لن يكلفك ذلك شيئا…
أخيتي …
ها أنت ترين الغناء وقد انتشر في هذا العصر انتشارا كبيرا حتى حسبه الناس حلالا، لقد سمعت الفتيات في المدارس يرددن الأغاني وكل واحدة تصحح للأخرى ما أخطأت به من كلمات الأغنية وأراهن يغنين وكأنهن قد ملكن الدنيا وما فيها….وكأن الواحدة منهن تقول لزميلاتها… انظرن إلي أنا أيضا أسمع الأغاني وأحفظها ….
أخيتي .. هل حفظت كتابك و دستورك القرآن الكريم أو شيئا منه .. ألم تسمعي قول الله تعالى <وفي ذلك فليتنافس المتنافسون >.. و لكن في ماذا تتنافس أخواتك .. إنهن يتنافسن من أجل أغنية هابطة و كلمات بذيئة…فأول شريط ينزل للسوق تجد هذه اشترته،وهذه أتقنت اللحن و ضبطته وأخرى حفظت الكلمات وقلما نجد جدران المدارس تخلو من هذه الترهات…. أيا أخيتي أنني أحبك مثل نفسي….فأنتي عماد المستقبل و أمل الأمة المنتظر …
فتقبلي مني رعاك الله هذه النصيحة… فأني لم اسطرها إلا لخوفي الشديد عليك من عقاب الله الأليم …فالله يمهل ولا يهمل……
صديقتي … استمعي إلى الكلام الآتي بصدر رحب وانأي بنفسك عن كل المؤثرات التي من حولك و افتحي لي قلبك بصدق كما فتحت قلبي لك بإخلاص ….
إن الغناء أو الموسيقى التي تستمعين إليها … حرام ولا تجوز بتاتا…( أرجوك استمري في القراءة ولا ترمي النشرة جانبا ) ….
1)لأن الله حرمه… قال تعالى< وَمِنْ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُواً أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ > … وقد فسر المفسرون (لهو الحديث ) بالغناء.
2)لأن الرسول صلى الله عليه و سلم أكد تحريمه …فقد قال محذرا و مبينا صلوات ربي و سلامه عليه (ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير و الخمر و المعازف ) بمعنى أنها أشياء محرمة و سيأتي زمن سوء تستحل فيه هذه المحارم ..
فاسألي نفسك هذا السؤال و بصدق :
هل تحسين بشيء من الضيق في قلبك عندما تسمعين الغناء ؟؟؟
أقول لمن قالت نعم أحس بضيق أخيتي ما دمتي تحسين بضيق فلم تستمعين إليها إذن….. ولمن قالت لا أحس بضيق وإنما أشعر بنشوة و سرور أعلمي أخيتي أن تلك النشوة إنما هي نشوة مؤقتة ينقلب بعدها القلب إلى قلب تعيس لا يعرف للسعادة طريقا ولا للحياة معنى و لا هدفا …….

عجبت – أشد العجب - من فتيات أحللن لأنفسهن الموسيقى لأنها ليست أغاني ، و إذا سألت إحداهن ؟! ما الفرق تقول :الموسيقى عزف بلا كلام و الأغنية عزف يصاحبه كلام !!!!!؟؟؟

عجبت – كل العجب - من فتيات أحللن لأنفسهن موسيقى نشرات الأخبار و الأغاني الوطنية …أريد أن أعرف ما هو الفرق ؟؟!؟ و ما أظنهن حكمن هذا الحكم إلا ليخدعن أنفسهن الضعيفة ….

و دهشت – أيما دهشة - من فتيات أحللن لأنفسهن سماع الأغاني بغير وقت الصلاة و الآذان بحجة أنها فقط تلهي عن الصلاة فإذا جاءت الصلاة أصبحت محرمة … من أين أتين بهذا الحكم الغبي الأحمق ؟؟!؟

و صعقت من فتيات أحللن لأنفسهن الموسيقى الغربية بحجة أنهن لا يفهمن كلماتها وبالتالي هن لسن مذنبات !!… فهؤلاء أحمق الأصناف و أغباهن و أجهلهن ..؟؟!…

صديقتي إن عمرك عبارة عن دقائق بل ثواني بل لحظات ….. وكل هذه الأشياء أنت محاسبة عنها سواء كنت في وقت صلاة أم في غير وقت صلاة … صديقتي ألا تعلمين أن الملكين يسطران عليك كل شيء منذ أن بلغت حتى تنزع روحك و ما أدراك متى تحين وفاتك .. قد تموتين الآن و أنت تقرئين هذه الكليمات و قد تموتين وأنت تسمعين الأغاني الماجنة فبئس الخاتمة …
والمرء مع من أحب ….فلك الخيار هل تريدين أن تكونين مع الرسول صلى الله عليه وسلم و أصحابه أم مع العتاة العصاة …..
فاربئي بنفسك عن مواطن السوء والهلكة لتصبحي من الفائزات بجنة عرضها كعرض الأرض و السماوات … و سارعي للتوبة حال قراءتك للنشرة لأن الشيطان قد يصدك عن ذلك إن أنت سوفت أمر توبتك …

قد تسأل إحداكن … كيف أتخلص من سماع الأغاني ؟ فإنني قد تعودت عليها و لا أستطيع تركها بسهولة ؟؟ أخيتي إليك هذه الخطوات التي ستسهل لك هذا الأمر بإذن الله :
1) يجب أن تكوني صادقة في توبتك و أن تكوني ذات همة عالية و أن تمتلكي جرأة ، و شجاعة كي تتخذي هذا القرار الشجاع…
2) أن تقومي بتحطيم كل ما تملكين من أشرطة … وإن كانت لغيرك أن تتخلصي منها بسرعة مع إرفاق نصيحة رقيقة لهم ، ويجب أن لا تخجلي من ذلك ….
3) إذا أحسست برغبة ملحة في سماع الأغاني ، فسارعي بفتح أقرب مصحف لك و أقرئي منه فهو يطمئن النفس ، و يقمع رغبتها في المعصية ، وإذا كنت لا تستطيعين ذلك فاستمعي لقراءة في مصحف لأحد المشائخ أو شريط محاضرات ، فإن كنت لا زلت تشعرين برغبة جامحة للأغاني فاستمعي شريط أناشيد…"انظري آخر النشرة "…
4) إذا استهزأت بك إحداهن أو انتهرك أحدهم على تركك سماع الاغاني فلا تردي عليه ، و اشغلي لسانك بذكر الله حال مخاطبته لك ، و قولي له إذا انتهى من كلامه "جزاك الله خيرا و هداك " فإن هذه الكلمة تؤنب نفسه و تهدئ نفسك….
5) إذا كان أحد والديك من يستمع الأغاني وضحي لهما حكمها بكلمات مهذبة ، و ضعي لهما نصائح رقيقة في أماكن جلوسهما و أخبريهما أنك متضايقة من هذه الأغاني لأنها تشعرك بأنك بعيدة عنهما …

أخيرا أخيتي … أعلمي أن هذه الخطوات سهلة جدا جدا إذا أخلصت أمر توبتك لله ، و استعنت به في سد منافذ الشيطان عليك … ولا تسوفي و تقولي بعد هذا الشريط الجديد سأتوب … ولا تقولي بعد يوم .. بعد شهر.. بعد سنة … فالشيطان يجعل اليوم يومين و الشهر شهرين و السنة سنتين و ……، بل تخيلي كلما هممت بسماع الغناء أن الرصاص المذاب يصب في أذنك ……
…أخيتي إذا كانت إحدى صديقاتك تسمع الأغاني فانصحيها فإن لم تستمع لك فيجب أن تفارقيها فورا ، و لا تقولي يكفي أن أتوب أنا و لن تؤثر علي ، و يجب أن لا تخجلي من النصيحة …

فتاة فلسطينية
عضو
عضو

Number of posts : 11
Points : 6
Reputation : 0
Registration date : 08/02/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: سمعتي آخر أغنية ؟؟؟

مُساهمة من طرف الأستاذة رحاب في الجمعة أبريل 03, 2009 4:02 am

بسم الله الرحمن الرحيم
بارك الله فيكِ أختاه, وجزاكِ خير الجزاء.
عن تجربة مقربة أقول , ترك سماع الأغانى يسير, بفضل الله, على من يسر الله له.
بمجرد امتلاء القلب تدريجياً بحب الله والقرآن,يفرغ القلب من تعلقه بالأغانى. وهكذا حتى لا يبقى للأغانى مكان فى القلب.ولعل من أدمن سماع الأغانى يلحظ أن ما يطرأ على قلبه ولسانه لأول وهلة حين استيقاظه من النوم مثلاً أو حين يختلى بنفسه وفكره هو كلام الأغانى,أما حين يمتلىء القلب والفكر بالله ورضاه والقرآن سيجد رغما عنه خلاف ذلك. سيجد آيات القرآن وذكر الله هو أول ما يطرأ على قلبه ولسانه فى جميع الأحوال والمواقف.وكذلك لمن أدمن مشاهدة الأفلام والمسلسلات.
اللهم بدّل سيئاتنا حسنات, واجعل قلوبنا وألسنتنا عامرة بذكرك وشكرك,واشغلنا بك عمن سواك يا الله,يا قريب يا مجيب.اللهم اهدى القلوب الحائرة واروى القلوب الظمىءَ.

الأستاذة رحاب
معلمة
معلمة

Number of posts : 62
Points : 7
Reputation : 0
Registration date : 16/12/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: سمعتي آخر أغنية ؟؟؟

مُساهمة من طرف آية أمة الله في السبت أكتوبر 03, 2009 5:19 am

باسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله كل خير أختي على هذا الموضوع المهم ، وعلى هذا الطرح القيم ...
في الحقيقة لي تجربة شخصية مع الغناء ، ويمكن القول أني كنت أعشق الغناء عشقا ، بل إنه من شدة حبي للغناء صرت أتوقع كلمات الأغنية لمجرد سماع كلماتها الأولى ...
وكنت على الرغم من حبي للغناء أشعر في أحيان كثيرة بأني كفتاة محافظة وتحب ربها وتسعى نحو الطهر ، وتعشق الشرف أن لا تستمع لمثل هذا الكلام البذيء أو التلذذ بمثل هذه الأمور ...
غير أنه كان من الصعب علي تركه ، وكنت في كل مرة أحاول أن أتركه أتحجج بحجج عديدة ، منها أني أسمعه لوحدي فقط ، ومنها لا داعي لأن أستمع للكلمات ، بل الموسيقى فقط ، ومنها أن الكلمات ليست بذيئة جدا ، وهكذا ...
ولكن حين دخلت الجامعة ودرست تخصص الشريعة ، تعلمت أول وأهم شيء أن أحب الله وأن لا أكذب على نفسي لأني في النهاية أنا الخاسرة ، وأن عاقبة اتباع الهوى وخيمة ...
بالفعل قررت أن لا أستمع إلى الغناء .. فكان لي ذلك بعون الله ...
كنت أقول لنفسي .. أنا فتاة أدعي الشرف وأدعي الطهر فكيف لي أن أسمع لمثل هذا الكلام البذيء ..
ثم ما الفائدة التي أجنيها من سماع الغناء ... طبعا لا شيء ، بل علي وزر ووزر كبير .. وهكذا كنت أحبط كل محاولات نفسي كي تعود للاستماع إلى الغناء ...
كانت السنة الأولى صعبة على نفسي لأنها كانت سنة فطام وجهاد ، وبعدها صرت أحتقر وأستثقل الغناء ... حتى شفيت منه تماما ، ولم يعد يحلو لي شيء من السماع غير القرآن ... ولا حتى الأناشيد ، لم أعد استسسيغ شيئا في لحن ... لم أعد أقبل إلا صوتا يرتل آيات الله ... بكلمات أعلم طهرها ، وصدقها ... وأتذوق حلاوتها ...
عزيزتي شكرا لك على هذا الموضوع وجعله الله في ميزان حسناتك ...
واعذريني على هذه الاطالة ، فقد أحببت أن أثري الموضوع ، ولعلها تجربة قد تجد قارئا يستفيد منها ...
أحسن الله إليك أختي ونفع بك ... ولك مني أجمل تحية ...
avatar
آية أمة الله
عضو
عضو

Number of posts : 45
Age : 34
Points : 48
Reputation : 3
Registration date : 16/09/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى